جميعنا شارلي ايبدو

بعد الهجمة الإرهابية المريعة التي ضربت الصحيفة الساخرة شارلي ايبدو، و التي أودت بحياة 12 شخص و اكثر من عشرين جريحا، بعضهم في حالة حرجة، أنزلت سفارة فرنسا في العراق أعلامها فورا، كما هو الحال في الاراضي الوطنية (فرنسا).

اجتمع سفير فرنسا، بتاريخ 8 كانون الثاني 2015، يوم حداد وطني، بالعاملين في السفارة للإشادة بضحايا هذا الهجوم و للوقوف دقيقة صمت. كما أشار الى الكلام الذي وجهه رئيس الجمهورية و الذي يدعو خاصة الى الوحدة الوطنية. كما شكر كل اللذين أبدوا تضامنهم، في العراق، و بالأخص الرئيس معصوم، و رئيس الوزراء العبادي و وزير الخارجية الجعفري.

Dernière modification : 09/01/2015

Haut de page